حلفاء ترامب قلقون من مصادرة محققين تسجيلات محامي الرئيس الأمريكي

121

شفقنا-بيروت-

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية عن قلق حلفاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،من أن يكون محققون فيدراليون قد حصلوا على تسجيلات لمحادثات جرت بين محامي ترامب مايكل كوهين، ووكلائه خلال مداهمة عناصر من مكتب التحقيقات الفيدرإلى (إف بي آي) مكتب كوهين، الاثنين الماضي.

ولفتت الصحيفة في تقرير بثته على موقعها الالكتروني إلى أن كوهين، الذي عمل كمحامٍ لدى منظمة ترامب لعشر سنوات، كان يُعرف بحفظ المحادثات باستخدام ملفات رقمية، ثم إعادة تشغيل هذه المحادثات المسجلة لزملائه، وفقًا لما ذكره أشخاص تعاملوا معه من قبل.

وصرح أحد مستشاري ترامب، الذي لم يكشف عن هويته نظرًا للتحقيق الجاري، “سمعنا أنه كوهين كان يميل إلى التسجيل..والآن نتساءل من الذي سجل له؟ وهل خزن هذه التسجيلات في مكان ما حيث تمت مصادرتها بالفعل؟ هل حصلوا على تسجيلاته؟”.

وكانت باسم البيت الأبيض قد أرسلت طلبا لكوهين ومحاميه، ستيفن ريان، للتعليق على هذا الأمر، بينما رفض الاثنان إبداء تعليقهما.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here