الفاتيكان:السعودية لا يجب ان تعتبرالمسيحيين مواطنين من الدرجة الثانية

169

شفقنا-بيروت-

اعلن المسؤول في ​الفاتيكان​ الكردينال ​جان لوي توران​ إنه أبلغ السلطات في ​السعودية​ أنه “لا ينبغي التعامل مع المسيحيين في المملكة كمواطنين من الدرجة الثانية”.مشيرا إلى أنه “”يعتقد أن كل الأديان تواجه خطرين: ​الإرهاب​ والجهل، وخلال اجتماعاتي أكدت كثيرا على هذه النقطة وهي ضرورة الحديث بشكل جيد عن المسيحيين وغير المسلمين في المدارس وألا يتم التعامل معهم أبدا كمواطنين من الدرجة الثانية”.

ولفت توران الذي يرأس المجلس البابوي للحوار بين الأديان بالفاتيكان، في أعقاب زيارته للسعودية ولقائه بالعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، في حديث لإذاعة الفاتيكان، الى انه “وقع اتفاق تعاون مع السلطات السعودية” وأنه شعر بأن لدى المسؤولين في السعودية الرغبة ” في إظهار أنه حتى في السعودية هناك إمكانية للنقاش وبالتالي تغيير صورة البلد”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here