المرجع النجفي: موازين الإِيمان ترتقي بالفرد حينما يشعر بمحبته لشهر رمضان

128

شفقنا-بيروت- استقبل سماحة المرجع الدینی آیة الله الشيخ بشير حسين النجفي، مساء أمس الأربعاء، سماحة المرجع الديني آیة الله الشيخ إسحاق الفياض في مكتبه بمدینة النجف الأشرف.
يأتي ذلك في إطار التواصل بين المرجعين بشهر رمضان الخير، حيث يلتقيان للتباحث حول ما يمر على الأمة الإِسلامية من محن ورزايا، متضرعين إِلى الباري عز وجل في أَن يهدي المسلمين صوب جادة الصواب، وأَن يحفظ أَبناء العراق من مكائد اعدائه.
كذلك أَعرب سماحة المرجع الدیني آیة الله الشیخ بشیر النجفي لدى لقائِه بعددٍ من وجهاء وأبناء محافظة الديوانية أَهمية تكون لأَيام وشهر رمضان خاصية في قلب المؤمنين.
كما اشار المرجع النجفي أَن موازين الإِيمان ترتقي بالفرد حينما يشعر بمحبته وتوقه لهذا الشهر المبارك, فيما تطرق سماحته إِلى أَهمية مساندة أَبناء الحشد الشعبي الذين يقاتلون على جبهات القتال من أَجل تحرير الأَراضي التي اغتصبتها تلك العصابات.
وأَكد سماحته أَن أَبطال قواتنا الأمنية لاسيما مجاهدي الحشد الشعبي هم فعلاً أنصار الإِمام الحسين (عليه السلام), وأَنصار الحق، وأَنصار العراق وأَهله، فيما نوه إِلى وجوب الوقوف مع عوائل الشهداء والجرحى، وتفقدهم وتلبية احتياجاتهم, خاصة مع عيد الفطر المبارك.
هذا وتأمل الشیخ بشیر النجفی بالنصر بإذن الله تعالى، ليكون حليف العراقيين في الموصل الحدباء، حيث تطهر آخر بقاء العراق الطاهرة المقدسة، داعياً بالأَمن والسلام على أَبناء هذا البلد.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here