الظواهري يتوعد الولايات المتحدة بـ”أوخم العواقب”

81

شفقنا- بيروت- توعد زعيم تنظيم “القاعدة” أيمن الظواهري، السلطات في الولايات المتحدة بـ”أوخم العواقب” في حال أعدمت منفذ تفجير “ماراثون بوسطن” المدعو جوهر تسارناييف أو أي من السجناء المسلمين.
وبدأت محاكمة تسارناييف يوم الـ 4 آذار في بوسطن عام 2014، ولم يعترف بذنبه في أي من التهم الموجهة ضده، أما محاموه فكانوا يبنون استراتيجية حمايته على أنه تصرف تحت تأثير شقيقه الأكبر تامرلان. وفي 24 حزيران العام الماضي صدر حكم بإعدام تسارناييف بحقنة مميتة.
ويواجه تسارناييف، الشيشاني الأصل، عقوبة الإعدام في قضية الهجوم المزدوج، الذي أوقع 3 قتلى و264 جريحا، بعد تفجير قنبلتين يدويتي الصنع مخبأتين في حقيبتي ظهر قرب خط الوصول لماراثون بوسطن في نيسان 2013.
واعتقل جوهر تسارناييف مساء 19 نيسان 2012 بعد عملية مطاردة شرسة، وعثر عليه مختبئا في مركب موضوع في حديقة في ووترتاون وكان مصابا بجروح خطرة، وذلك بعد ساعات على مقتل شقيقه.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here