مصادر فتح: لا صحة للمعلومات عن دخول تكفيريين لعين الحلوة

81

شفقنا – بيروت –

أكّدت مصادر قيادية في “حركة فتح” لصحيفة “الجمهورية” أن “الأوضاع هادئة في مخيمات الجنوب ولا صحة للمعلومات المتداوَلة عن دخول غرباء او تكفيريين الى مخيم عين الحلوة”، مشيرة الى أن “المخيم يشهد هدوءاً تاماً بالتنسيق بين القوة الامنية الفلسطينية المشتركة وبين الجيش اللبناني المنتشر على مداخله”.
ولفتت الى أن “القيادات الفلسطينية تنتظر زيارة مرتقبة للمشرف على الساحة اللبنانية عضو اللجنة المركزية لحركة “فتح” عزام الاحمد إلى لبنان في الأيام المقبلة موفداً من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وهو سيصل على أبعد تقدير الجمعة أو السبت لإلقاء كلمة في احتفال تخريج الدورة العسكرية الرابعة التي تنظمها قوات الامن الوطني الفلسطيني في معسكر الرئيس الشهيد ياسر عرفات في مخيم الرشيدية يوم الاحد 10 تموز الجاري، على أن يلتقي مسؤولين لبنانيين وفلسطينيين ويتابع شؤوناً فتحاوية وفلسطينية. وسيرافقه رئيس الادارة العسكرية اللواء يوسف دخل الله ورئيس المالية المركزية اللواء رضوان الحلو لمتابعة قضايا الرواتب والترقيات في الامن الوطني الفلسطيني”.
وأوضحت المصادر أنّ الأحمد “سيصل أولاً الى سفارة فلسطين في بيروت وسيلتقي رئيس مجلس النواب نبيه بري والمدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم وقادة فصائل المنظمة وسيزور الجنوب للقاء فعالياته السياسية وسيؤكد للجميع أننا عنصر مساعد للامن اللبناني ولن تكون مخيماتنا شوكة في خاصرة الامن اللبناني”، مشيرة الى أن “قرار للجنة الامنية الفلسطينية بدأت مفاعليه على الارض في المخيمات يتمثل بالقبض على تجّار ومروّجي المخدرات وعلى المخلّين بالامن وتسليمهم الى الامن اللبناني”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here