المصارف اللبنانية.. تفعيل القانون الأميركي

75

شفقنا- بيروت- أشار حاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة إلى أنه سيتأكد من التزام البنوك المحلية بقانون يستهدف المصادر المالية لـ «حزب الله»، مؤكداً أنه يجب تفعيل القانون الأميركي من أجل إبقاء البنوك اللبنانية في إطار النظام المالي العالمي وتحقيق الاستقرار للاقتصاد المثقل بالديون في الوقت الذي يتضرر فيه النمو وقطاع السياحة من الحرب الدائرة في سوريا.
وبحسب صحيفة “البناء” فقد ذكر أن «هذا القانون خلق الكثير من التوتر في البلاد والتوتر ليس جيداً للبنان، لكننا بشكل عام احتفظنا بأهدافنا». ولم يكشف سلامة عن عدد الحسابات المصرفية التي أغلقت حتى الآن أو عدد مَن يخضعون للتحقيقات. وقال إن «هذه العملية تحظى باحترام البنوك وهناك لجنة للتحقيقات الخاصة تنظر في كل طلب لإغلاق حسابات يصفونها بأنها تخالف القانون». ولفت إلى أن «القطاع المصرفي في لبنان هو حجر الزاوية للاستقرار في البلاد… لبنان يجري تمويله من خلال القطاع المصرفي فقط».
وتحدّث سلامة في حديثه الى «رويترز» عن أزمة اللاجئين، وقال سلامة «الوجود السوري… في ما يتعلق بالنازحين خلق تكلفة على لبنان تنعكس في الاقتصاد… كما خلق استثماراً واستهلاكاً أقلّ… لأن الكثير من مواطني الخليج لم يعودوا يأتون للتسوق في بيروت أو لشراء عقارات في لبنان بسبب الحرب الدائرة في سوريا».

المصدر: البناء

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here