مجتهد: زيارة عشقي لـ’إسرائيل’ تمت بتفويض كامل من الديوان الملكي السعودي

109

شفقنا- بيروت-
بعد إغلاق حسابه من قبل إدارة “تويتر”، عاد “مجتهد” ليغرد من جديد، وفي أول تغريدة له قال “الحساب عاد والحمد لله لم يصلنا تبرير من إدارة “تويتر” ولا نزال في اتصال معهم.. عدد المتابعين باذن الله سيعود لا تقلقوا”.

وفي سياق فضحه لأسرار العائلة الحاكمة في السعودية، كشف “مجتهد” أن سفر الجنرال السّعوديّ المتقاعد أنور العشقي الى كيان العدو تم بتفويض كامل من الديوان الملكي في الرياض”، معتبراً أنها “خطوة متقدمة من وزير الدفاع السعودي محمد بن سلمان في كسب ود “إسرائيل” من أجل التوسط لدى واشنطن لتفضيله على ابن نايف”.

وتابع “مجتهد” “من يدع أن تصرف عشقي فردي فهو يتعمد الكذب عن علم وليس لهدف تبرئة آل سعود”.

ورأى “مجتهد” أنّ المعلومة الأهم في القضية تكمن في أن علاقة محمد بن نايف بـ”إسرائيل” أخطر من علاقة ابن سلمان بها، وهي قديمة وعميقة ولكنها خلف الكواليس لأن هدفها التنسيق الأمني الشامل وليس التطبيع” وفق قوله.

وتابع المغرد السعودي “الإسرائيليون خبثاء يحققون كلا الأمرين، ويدفعونهما للتنافس هذا للتنسيق الأمني الشامل، وهذا للتطبيع الصريح، ويُشعرون كلا منهما أن علاقتهم معه أهم”.

وختم “مجتهد” بالقول” سبق أن تحمس بعض الحمقى وسلم ابن نايف أسماء أشخاص مرتبطين بالموساد في المملكة، فتعرض الحمقى للتحقيق والملاحقة ولم ينل المرتبطون بالموساد سوءا”

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here