السفير البريطاني: مستمرون في دعم استقرار لبنان ومواجهته للإرهاب على جميع أراضيه

112

شفقنا-بيروت- اعتبر السفير البريطاني في لبنان هيوغو شورتر ان الاعتداء الذي طال بلدة القاع هو إعتداء يطال كل اللبنانيين، لافت الى اننا مستمرون في دعم استقرار لبنان ومواجهته للإرهاب على جميع أراضيه.
وخلال زيارته لبلدة القاع، اشار الى انه في ضوء التحديات والتهديدات الراهنة، تستمر بريطانيا في دعمها الجيش اللبناني بالتدريب والمعدات التي تتناسب وشجاعته. وبمناسبة عيد الجيش في 1 آب أود أن اؤكد أن الجيش اللبناني هو الخط الأول في محاربة داعش وتحصين إمكانياته عبر الحدود اللبنانية بالإضافة الى مساعدة المجتمعات المحلية على النمو والإزدهار يبقيان من أولوياتنا.
ولفت الى انه يمكّن دعم بريطانيا الجيش اللبناني من بناء قدراته وتقوية حدوده وحماية شعبه، مشيرا الى ان بلاده تسعى بحلول العام 2019 الى تدريب أكثر من 11,000 جندي لبناني على تقنيات المواجهة المُدنية للإرهاب. وبلغ مجموع دعم بريطانيا للجيش أكثر من 60 مليون جنيه استرليني منذ العام 2012. وبمواجهة التهديدات التي تتعرّض لها منطقة بعلبك، قدّم شورتر في اليوم نفسه فوج الحدود البرية الرابع 1000 مجموعة من لوازم الحماية الشخصيّة مؤكّداً تدعيم فوج حدود البرية الرابع.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here