عبداللهيان: لا استقرار في البحرين دون إنهاء التدخلات العسكرية السعودية وإجراء حوار وطني شامل

119

شفقنا- بيروت- قال متشار رئيس مجلس الشورى الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبداللهيان إن السلطات البحرينية “تسعى إلى إظهار أن الأوضاع عادية في هذا البلد لكن بين الحين والآخر تتخذ قرارات تدل على أن الأوضاع غير عادية في البحرين وهناك هوة بين الشعب والحكومة”.

واعتبر عبداللهيان في مقابلة مع التلفزيون الإيراني “اعتقال الشيخ علي سلمان أمين عام جمعية الوفاق الوطني الإسلامية المعارضة التي تنتهج أسلوبا ديمقراطيا في المطالبة بحقوق الشعب، مؤشر على حدة الأزمة في البحرين وعدم منطقية تصرفات نظام آل خليفة”.

وأردف “إن سحب جنسية آية الله الشيخ عيسى قاسم والذي يعود تاريخ وجوده في البحرين إلى قبل تواجد الشيخ حمد ملك البحرين، دليل على أن هذه الأزمة مستمرة”.

واعتبر عبداللهيان أنه “مالم يتم إنهاء التدخلات السعودية العسكرية والأمنية في البحرين وإجراء حوار وطني شامل مبني على الحقائق الراهنة على الساحة البحرينية فإنه من الصعوبة تصور استقرار الاوضاع في هذا البلد”.

وحول تغيير منصبه من مساعد وزير الخارجية الإيراني إلى مستشار لرئيس مجلس الشورى للشؤون الدولية، أكد عبداللهيان أن السياسات الخارجية للجمهورية الإسلامية الإيرانية لها مبادئ ثابتة، على حد وصفه.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here