300 أسير فلسطيني يضربون عن الطعام

214

شفقنا- بيروت- أعلن «نادي الأسير الفلسطيني» أمس، أن حوالي 300 أسير في سجون الاحتلال يخوضون إضرابات مفتوحة عن الطعام، احتجاجاً على قضايا مختلفة تتعلق بظروف اسرهم.
وأوضح النادي في بيان إن 285 أسيراً بدأوا بالإضراب المفتوح في معتقلي «ايشل» و«نفحة»، احتجاجاً على التنكيل والتعذيب والقمع الذي تمارسه إدارة سجون الاحتلال بحقهم.
وأضاف «أن الأسير بلال كايد يواصل إضرابه لليوم 51 على التوالي، احتجاجا على تحويله للاعتقال الإداري في يوم الإفراج عنه، ويتضامن معه 40 أسيراً من الجبهة الشعبية، وهم الدفعة الثالثة لأفواج التضامن».
وأشار النادي في بيانه إلى أن خمسة أسرى آخرين يواصلون الإضراب عن الطعام احتجاجا على اعتقالهم الإداري، وهم محمود البلبول وشقيقه محمد، والأسيران مالك القاضي وعياد الهريمي من بيت لحم، إضافة إلى الصحفي عمر نزال من جنين»، الذي بدأ إضرابه أمس.
من جهة أخرى، يواصل أربعة آخرون من ذوي المحكوميات العالية والمؤبدات إضرابهم احتجاجا على قرار الصليب الأحمر بتقليص الزيارات إلى زيارة واحدة شهرياً، وذلك منذ 18 تمّوز، وهم أحمد البرغوثي، ومحمود سراحنة، وزياد البزار، وأمين كميل»، فيما يواصل الأسير وليد ملوح مسالمة إضرابه المفتوح منذ 18 تمّوز احتجاجاً على عزله منذ أكثر من 10 أشهر». («معاً»)

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here