محادثات سرية لاستعادة أملاك اليهود بالدول العربية!

254

شفقنا- بيروت- قررت بعض الدول العربية تعويض اليهود الذين غادروها وتركوا أملاكهم ولم يفكروا في العودة واستردادها قبيل هجرتهم إلى فلسطين عام 1948.

وبحسب صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، جرت اتصالات سرية بين الكيان الإسرائيلي ومصر من أجل استعادة أموال المهاجرين، متوقعة أن يتم ذلك خلال شهر أو شهر ونصف على الأكثر.
وأكدت الروائية عيدا أهروني التي تبلغ من العمر 83 عاما، أنها علمت قبل 3 أسابيع أخبارا مؤكدة عن اتصالات سرية بين “إسرائيل” ومصر من أجل أموال المهاجرين، مشيرة إلى أن الاتصالات جاءت لاستعادة أملاك وأموال تركها اليهود في مصر قبل هجرتهم في 1948م.
وأضافت وزيرة الشؤون الاجتماعية الإسرائيلية للصحيفة، جيلا جملئيل، أن السرية الكبيرة التي تحيط بهذه القضية أصلها الخوف من تسريب المعلومات، كما توقعت أن تثمر المداولات السرية مع جهات عربية بهذا الموضوع عن نتائج ذات وزن جوهري تتيح لاحقا استعادة هذه الأملاك.
وأوضح عضو الكنيسيت، أورن حزان، أن “إسرائيل” تتحدث عن مداولات سرية مع الدول العربية، كما تفحص إمكانية القيام بمسح شامل لأملاك اليهود الخاصة والعامة، بما فيها الكنس والمقابر في العالم العربي، متوقعا خروج مخمنين إسرائيليين للدول العربية لتحديد قيمة هذه الأملاك، مضيفا أن عائلته تركت عقارات بالمغرب وتونس.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here