العراق يحيي ذكرى استشهاد الإمام علي بن الحسين السجاد “ع”

33

شفقنا – بيروت – أحيت كربلاء وكركوك، ومثلهما، بقية المدن العراقية، ذكرى استشهاد الإمام علين بن الحسين السجاد عليهما السلام، يوم أمس الاثنين.

وفي كربلاء، أحيت مواكبُ العزاء الكربلائيّة الذكرى السنويّة لاستشهاد الإمام السجّاد، وكما هي عادتُهم في إحياء واستذكار وفيات الأئمّة المعصومين عليهم السلام التي توارثوها جيلاً بعد آخر، حيث اختلفت هذا العام نتيجةً لتداعيات وباء كورونا بتنظيمٍ وإحياءٍ مختلف عن سابقه.

وقال معاونُ رئيس قسم المواكب والهيئات الحسينيّة في العتبتَيْن المقدّستَيْن الحسينيّة والعبّاسية السيد هاشم الموسوي إن عددٌ من مواكب وهيئات وأطراف مدينة كربلاء  انطلقت منذ ساعات الصباح الباكر، قاصدةً ضريحَيْ سيّد الشهداء وأخيه أبي الفضل العبّاس (سلام الله عليهما)، لتقديم العزاء لصاحب العصر والزمان (عجّل الله تعالى فرجه الشريف) بهذه الذكرى الأليمة.

وقد تم وضع خطّةً تنظيميّة لاستقبال هذه المواكب حيث تمّ تحديد مساراتها ونقطة انطلاقها وختامها، مع الأخذ بنظر الاعتبار جميع الشروط الصحّية والطبّية والعمل على تطبيقها قدر الإمكان، وبما يضمن تلافي الزحام الشديد أو التقاطع فيما بين المواكب وسهولة وانسيابيّة حركتها، من خلال نشر عددٍ من منتسبي القسم على نقاط مرور هذه المواكب من البداية حتّى ختامها.

كذلك أحيت العتبةُ العبّاسية مناسبة استشهاد الإمام السجّاد عليه السلام في صحن الجود (الباحة المقابلة لبوّابة القبلة لمرقد أبي الفضل العبّاس عليه السلام)، مراعيةً بذلك جميع الشروط الصحّية التي أوصت بها المرجعيّة الدينيّة العُليا ووزارة الصحّة، وبحضور جمعٍ من خَدَمة المرقد الطاهر وعددٍ من الزائرين، حسب ما يستوعبه المكان المحدّد وبما يضمن عدم التزاحم والاكتظاظ، وضمن مساحاتٍ حدّدتها الجهاتُ ذات العلاقة.

انطلاق زيارة الإمام زين العابدين في كركوك

وفي كركوك ووسط استنفار أمني وخدمي، انطلقت صباح أمس الاثنين، مراسيم زيارة الإمام زين العابدين، كما يشترك أكثر من 1000 عنصر امني لتأمين زيارة مرقد الإمام زيد الشهيد في بابل.

وشارك عشرات الآلاف من جميع القوميات في العراق بمراسيم زيارة الإمام زين العابدين عليه السلام.

كما أخذت قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية على عاتقها حماية الزائرين، كما قامت طبابة الحشد الشعبي بنشر المفارز الطبية لتقديم الخدمات الطبية للزائرين.

يشار الى ان مقام الإمام زين العابدين يقع في قرية زين العابدين احدى قرى قضاء داقوق بمحافظة كركوك، ويتوافد عليه عشرات آلاف الزوار سنويا من مختلف محافظات العراق وعدد من الدول العربية والاجنبية.

في غضون ذلك، أشاد قائد المقر المتقدم بالعمليات المشتركة في محافظة كركوك الفريق الركن سعد حربية، بمستوى التنسيق العالي بين قوات الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية في تأمين إحياء مراسيم استشهاد الإمام زين العابدين عليه السلام.

في تلك الأثناء، كشفت قيادة شرطة محافظة بابل، عن اشتراك أكثر من 1000 عنصر امني لتأمين زيارة مرقد زيد الشهيد الذي يشهد توافدا كبيرا من الزائرين لإحياء ذكرى استشهاد الإمام زين العابدين عليه السلام.

وقال المتحدث باسم القيادة العميد عادل الحسيني إن “جميع الأصناف العسكرية شاركت بتامين الزيارة وبضمنها الدفاع المدني والأجهزة الاستخباراتية والمرور لغرض تسهيل انسيابية حركة العجلات وتوفير الخدمات للقادمين مشيا على الأقدام”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here