أسرار الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 29-09-2020

381

أسرار الصحف اللبنانية ليوم الثلاثاء 29-09-2020

صحيفة النهار
ـ الصمت أفضل…
لوحظ أن أكثرية سياسية ونيابية بدأت تلتزم الصمت، في ظل الهوّة الكبيرة التي بدأت تفصلها عن الناس، وحتى عن البيئة التي تنتمي إليها.
ـ نفاد أدوية…
بدأت أدوية أساسية تنفد من الصيدليات، والأمر عينه لسلع غذائية، وخصوصاً بعد اعتذار السفير مصطفى أديب والمخاوف من صعود سعر صرف الدولار.
ـ رغم كل شي…
يقول سياسي مخضرم، أن مرجعاً حكومياً بارزاً، لا زال صديقاً وقريباً من الرئيس الفرنسي الذي تناوله في مؤتمره الأخير ليكون متوازناً مع جميع القوى في لبنان، ولكن الأساس أن ماكرون سمّى الجهة المعطّلة.

صحيفة البناء
ـ خفايا
قالت مصادر على صلة بمداولات نادي رؤساء الحكومات السابقين إن الرئيس نجيب ميقاتي شغل محرّكاته لتقديم ترشيحه لرئاسة الحكومة بعدما انتهت مهمة تكليف مصطفى أديب بفشل مدروس لتمهيد الطريق لحكومة وصفها ميقاتي بالتكنوسياسية يكون رئيسها وخمسة من وزرائها سياسيين.
ـ كواليس
قالت مراجع أمنيّة تتابع نشاط الجماعات السورية المسلحة العاملة تحت عباءة تركيا إن أربعة آلاف منها تمّ إعدادُها للذهاب إلى أذربيجان وإن التململ في صفوف هذه الجماعات يتناول بعداً مذهبياً لكون الغالبية الآذرية تنتمي للطائفة الشيعيّة إضافة الى أن المبالغ المخصصة محدودة والمخاطر عالية جداً.

صحيفة الجمهورية
ـ إستغرب قطب نيابي كيف أن أطرافا لم تستجب للمبادرة الفرنسية وامتنعت عن تسمية مصطفى أديب، هي أكثر من ُبدي حسرته عليه بعد اعتذاره.
ـ وصّف أحد المسؤولين حال رؤساء الحكومات السابقين بقوله: صاروا متل الفواخرة لا أولى ولا آخرة. كانوا أربعة، فصاروا واحد باليد، و3 على الشجرة.
ـ إستبعدت شخصية وسطية التوصل الى اتفاق سريع على شخصية سنية لتكليفها تشكيل الحكومة، وقالت: لن يجرؤ أحد على المجازفة.

صحيفة اللواء
ـ همس
تحدث دبلوماسي مطلع عن طلبات بين العواصم المعنية بالواسطة، منعاً للإستثمار الإقليمي والدولي في ملفات مفتوحة في أكثر من منطقة..
ـ غمز
تبيَّن لكثيرين أن مبادرة مساعدة للمبادرة الفرنسية، لم تكن منسقة، مع أية جهة محلية أو دولية!
ـ لغز
سادت حالة من التوتر والارباك سوق القطع بعد اليوم الاول لمؤتمر ماكرون، مع ارتفاع مدروس للدولار رغم عدم توفر الكميات بالحجم المطلوب.

صحيفة نداء الوطن
ـ إستعادت الحكومة المستقيلة نشاطها ونُقل عن وزير فيها قوله لزملائه: أيامنا طويلة داخل الوزارة.
ـ سأل مسؤول رفيع في دولة كبيرة إحدى القيادات اللبنانية عن الخيارات المتاحة بعد تنحي أديب وعدم رغبة الحريري بالتكليف، فأتاه الجواب: “إسألوا إيران”.
ـ أبدى رئيس تيار انزعاجه من مواقف اتخذها وزير سابق محسوب عليه في الشأن الاقتصادي، واتهمه بالتأثر بأفكار صديق له من تيار سياسي مغاير.

المصدر:الصحف اللبنانية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here