تقرير سوداوي حول الوضع الإقتصادي في لبنان

76

شفقنا- بيروت-
الى ذلك، اعدّ خبراء اقتصاديون تقريراً حول الوضع في لبنان، وُصف بالسوداوي، تضمن مقاربة مخيفة لمستقبل الوضع:

– لا بدّ من ترشيد عملية الدعم، لأنّ عدم ذلك سيؤدي الى الإطاحة باحتياط المصرف المركزي.

– انّ أقصى الطموح في هذه الفترة، هو التفتيش عن سبل تؤمّن للمواطن اللبناني ما بين 60 الى 70 دولاراً في الشهر، وحتى الآن لا يوجد سبيل لذلك.

– انّ عدم وجود حكومة، وعدم وجود اي توافق، معناهما انّ البلد سيذهب الى فوضى رهيبة، «الناس ستهجم على بعضها البعض». فمن دون حكومة جديدة، فلا سقف للدولار، كما لا سقف للغلاء، والأسوأ، هو انّ الانهيار سيكون بلا قعر، ومعنى ذلك انّ لبنان يصبح في «سابع جهنّم».. وهذا بالتأكيد فوق طاقة المواطن اللبناني على تحمّله.

– ثمة خطر كبير واقعي بأن يصبح كل الموظفين في الشارع والدولة غير قادرة على تأمين رواتبهم. والامر هنا ليس محصوراً بالموظفين الاداريين بل بالموظفين الآخرين في القطاعات الامنية والعسكرية. ان حصل هذا الامر لا سمح الله، فمعنى ذلك انّ لبنان اصبح في الحضيض، لا تنفع معه لا مؤتمرات ترقيعية، ولا حتى مؤتمرات تأسيسية، لانّه لن يبقى شيء، وستسود شريعة الغاب.. فهل يدرك ذلك معطّلو تأليف الحكومة؟

صحيفة الجمهورية

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here