المطران بسترس في اثنين الباعوث: كل يوم نموت ولكن كل يوم نقوم رغم صعوباتنا

96

شفقنا- بيروت-

ترأس مطران بيروت السابق للروم الملكيين الكاثوليك كيرلس بسترس قداس اثنين الباعوث في كنيسة يوحنا فم الذهب في المطرانية – طريق الشام، عاونه النائب العام الارشمندريت كميل ملحم، النائب القضائي الاب اندره فرح وخدمت القداس جوقة الكنيسة روبير رومية وايلي أسعد، في حضور عدد من المؤمنين.

وبعد الانجيل المقدس، ألقى بسترس عظة قال فيها: “في وسط هذه الآلام التي نعاني منها، في وسط كورونا والامراض والجوع وكل المشاكل الاقتصادية والمالية والسياسية، لا نزال نقول المسيح قام حقا قام، ونستمد هذه القوة وهذه الشهادة لاننا اعتمدنا للمسيح وأصبحنا أعضاء في جسده، وكما أن المسيح مات وقام، فنحن أيضا كل يوم نموت، ولكن كل يوم نقوم رغم كل صعوباتنا وكل مآسينا وحزننا، نحن أبناء الرجاء والقيامة، ولا يمكن أن نفقد هذا الرجاء، لاننا انغرسنا في جسد المسيح، والمسيح هو حياتنا وقيامتنا، فعندما قال لنا أنا الطريق والحق والحياة، فهو يعني أن الاضطهادات التي يعاني منها المسيحيون هي الموت اليومي ولكن ضمن هذا الموت هناك دائما القيامة”.

وختم: “نحن لا نيأس أبدا ولا نحزن، بل نحن أبناء القيامة والرجاء والفرح وهذا هو اليوم الذي صنعه الرب فلنفرح ولنتهلل به، وهذا الفرح هو فرح سماوي وليس من الارض، هو فرح الايمان والرجاء، المسيح قام، حقا قام وكل عيد وانتم بخير”.

وبعد القداس، تمت قراءة الاناجيل بلغات عدة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here