ما هو حكم تدخين السيجارة الإلكترونية في وقت الصيام؟

411

شفقنا- بيروت-

فيما يلي مجموعة من الاستفتاءات الموجهة إلى مكتب المرجع الأعلى سماحة آية الله السيد علي السيستاني “دام ظله” وموضوعها “الصوم والتدخين”.

١-السؤال: هل يعتبر التدخين من المفطرات أم لا؟

الجواب: الأحوط وجوباً للصائم تجنّب تعمّد إدخال الدخان الغليظ في الحلق، ولا فرق في هذا بين الشخص الذي يستطيع ترك التدخين في شهر رمضان والشخص الذي لا يستطيع تركه.

٢-السؤال: هل أفتى سماحة السيد (دام ظله) بجواز التدخين في شهر رمضان للصائم الذي لا يستطيع تركها؟

الجواب: سماحة السيد (دام ظلّه) يحتاط وجوباً بكون التدخين مفطراً، فعلى المدخّن أن يضبط نفسه ويمتنع عن التدخين في صيام شهر رمضان، ولكن إذا أتى به – لأيّ سبب كان – فإنّه يلزمه الإمساك بقية النهار برجاء المطلوبية ثم القضاء على الأحوط وجوباً.

٣-السؤال: إذا دخّن أحد المفطرين سيكارة بقربي وأنا صائم فما حكم صومي؟

الجواب: لا يضرّك تدخين مَن بقربك.

٤-السؤال: ما رأيكم في تدخين السيجارة الإلكترونية في وقت الصيام؟ علماً أنّها تعتمد على استنشاق البخار المحتوي على النيكوتين وليس الدخان الكثيف، كما أنّ هناك أنواعاً يكون فيها السائل المتحوّل إلى بخار عند الاستنشاق مُطعَّماً بنكهات مثل الفاكهة بالإضافة إلى احتواء السائل على النيكوتين؟

الجواب: الأحوط وجوباً تركها، بل لو قُدِّر اجتماع أجزاء البخار في الفم ودخولها في الحلق بحيث يصدق الشرب عرفاً حُكِم بمفطريته شرعاً.

المصدر: الموقع الرسمي لمكتب سماحة السيد السيستاني “دام ظله””

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here