سوسيداد يؤكد أنه العقدة الازلية لبرشلونة وثنائي مدريد يتربصان به

184

شفقنا – بيروت – ضمن فعاليات الجولة 32 من منافسات الدوري الاسباني ” الليغا ” ، واصل المتصدر برشلونة مسلسل نزيف النقاط وذلك بعد ان انقاد الى خسارة امام ريال سوسيداد وبواقع 1-0 على ارضية ملعب انويتا وبهذا الفوز يكون الفريق الباسكي قد اكد انه العقدة الازلية للفريق الكتالوني ولم يقدم ابناء المدرب لويس انريكي الاداء الهجومي المتوقع منهم لينقادوا الى خسارة اخرى متتالية ليتقلص الفارق اكثر مع مطارديه ناديا اتلتيكو وريال مدريد.
وكان الشوط الاول تكتيكياً بشكل كبير من قبل لاعبي سوسيداد حيث نجحوا من ايقاف مصدر خطورة الفريق الكتالوني والامر الذي ساعدهم هو احرازهم لهدف التقدم في الدقائق الاولى من عمر اللقاء حيث نجح اليافع اويرازابال من افتتاح التسجيل في الدقيقة 5 برأسية رائعة على اثر كرة عرضية من برييتو وبعدها تقدم لاعبو البرشا الى الامام ليجدوا سداً منيعاً امام امامهم ولم ينجح الثنائي ميسي ونيمار من اختراق الحصار الذي فرضه لاعبو الفريق الباسكي حيث قدم ابناء المدرب اوزيبيز اداء دفاعي منظم وكبير واعتمدوا على المرتدات بوجه الغزوات الكتالونية على مرمى الحارس رولي ورغم سيطرة واستحواذ لاعبي البرشا الا ان خطورتهم كانت جزئية وغائبة في معظم فترات هذا الشوط ووجد ميسي صعوبة كبيرة في ايجاد المنفذ لانقاذ فريقه لينتهي هذا الشوط بالتعادل السلبي بين الفريقين .
وفي الشوط الثاني ادخل المدرب لويس انريكي انييستا من اجل تحسين مردود الوسط حيث فقد الفريق الكتالوني ابداعاته في وسط الملعب في الشوط الاول وحافظ لاعبو سوسيداد على رباطة جأشهم دفاعياً حيث اوقفوا مصدر خطورة الفريق الكتالوني وقطعوا جميع الكرات المتجهة الى ميسي ونيمار لتغيب خطورة الفريق الكتالوني بشكل كامل واجرى بعدها المدرب لويس انريكي تبديلات اخرى لتغيير نمط الاداء وكان لنيمار ضربة حرة مرت بمحاذاة القائم وكانت تمريرات لاعبي البرشا بطيئة مما سهّل في قطع الكرات وومارسة الضغط بسهولة اكبر على حامل الكرة وبدوره انقذ الحارس رولي تسديدة لميسي وفي الدقائق الـ15 الاخيرة واصل البرشا سيطرته ولكن بدون أي فعالية هجومية ونجح دفاع سوسيداد من عرقلة الهجوم الكتالوني ليقوده الى هزيمة مفاجئة وبواقع 1-0 .
www.lebanon.shafaqna.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here