خاص- “إيران القلب والروح” .. مهرجانٌ شعري تعظيماً لمكانة إيران بمواجهة المستكبرين

111

خاص شفقنا-بيروت-

تعظيماً لمكانة إيران بمواجهة المستكبرين، أقامت جمعية إبداع برعاية المستشار الثقافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان السيد كميل باقر مهرجاناً شعريا بعنوان “إيران القلب والروح”، حضره عددٌ من الشعراء والمهتمين.

المستشار الثقافي الإيراني

وبعد تلاوة آيات من القرآن الكريم بصوت القارئ مصطفى النمر، عزف النشيدان اللبناني والإيراني كانت كلمة للمستشار الثقافي الإيراني السيد كميل شكر فيها جمعية “إبداع” على حضورها المتواصل في ميادين جهاد التبيين، ومبادرتها إلى تعزيز هذا الحضور من دون طلب من أي جهة أو من أي دولة، مشيراً إلى أن نموذج الجمهورية الإسلامية الإيرانية هو نموذج فريد من نوعه ولا مثيل له في العالم، فهذا النظام نجح في إنتاج علاقة حب وود بينه وبين شعوب ودول العالم، وأوجد ارتباطا متيناً بينه وبين المستضعفين والمظلومين.

وتابع السيد باقر: كما تدافع الجهورية الإسلامية في إيران عن حقوق الشعوب المظلومة والمستضعفة في كل العالم، فإنه في المقابل يجد أيضا أن هذه الشعوب تدافع عنه أمام أي هجمة يتعرض لها، لافتا إلى أن قائد الثورة الإسلامية السيد علي الخامنئي يؤكد دائما بأن هذه الشعوب المسلمة هي العمق الإستراتيجي لنظام هذه الجمهورية.

الشاعر علي عباس

بدوره أكد رئيس جمعية إبداع الشاعر علي عباس أن إيران هي دولة قيام المستضعفين في العالم منذ أن انطلقت شرارة الثورة فيها، مشيرا إلى أن راية الجمهورية الإيرانية لن تسقط مهما بلغت التضحيات وسقط الكثير من الشهداء، وستبقى خفاقة في أفق الزمان تصنع الانتصارات لهذه الأمة.

ليتناوب بعدها الشعراء على إلقاء القصائد الشعرية الداعمة لمكانة إيران والمساندة لها في مواجهة ما تتعرض له من حملات ومخططات تهدف إلى ضرب استقرارها، تناوب على إلقاء القصائد كل من الشعراء: آمنة البزال ، حسن المجتبى أخضر، نرجس يحيى، محمد علي ترحيني، منال بجيبي، مريم عبيد، سكينة سويدان، ناديا الحقاني، والشيخ علي حمادي.

وفي الختام وزعت شهادات تقديرية ومالية على الشعراء المشاركين.

مهدي سعاديشفقنا

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here