رئيسي: الشعب الإيراني سيُفشل مخطّطات الأعداء الغاضبين بسبب تطوّر إيران

13

شفقنا- بيروت-
أكّد الرئيس الإيراني السيد إبراهيم رئيسي أنّ الأعداء يعملون على وقف تجارة وصادرات الجمهورية الإسلامية الإيرانية بفرض العقوبات وتوجیه التهديدات، لافتاً إلى أنّ صادرات إيران النفطية وغير النفطية لم تتوقّف رغم فرض الحظر.

وفي كلمة له خلال زيارة أجراها إلى مدينة إسلامشهر في محافظة طهران، توجّه السيد رئيسي إلى أميركا وحلفائها قائلاً: “فلتعلم أميركا وحلفاؤها أنّهم سينالون صفعة شديدة من الشعب الإيراني، فشعبنا هو من منع الأعداء من تحقيق أهدافهم خلال الأربعين عاماً الماضية، وهو من أفشل الفتنة وأعمال الشغب الأخيرة في البلاد، برغم العقوبات والضغوط ما تزال إيران تتطور في مجال العلم والاقتصاد والمجالات الأخرى، وهذا التطوّر يثير غضب العدو الذي يعتقد أنّه عبر الضغوط والعقوبات بإمكانه إيقاف صادراتنا النفطية وغير النفطية”.

وأضاف: إنّ ” الأعداء أرادوا تطبيق المخطّطات التي نفّذوها في بلدان أخرى، ولكنّهم فشلوا بذلك”. وتابع قائلاً:” اعلموا أيّها الأعداء أنّ الشعب الإيراني سيندمكم ويفشل مخططاتكم”.

وشدّد الرئيس الإيراني على أنّ “ما جعل مساعي العدو فاشلة رغم كافة المؤامرات التي حاكها ضد الشعب الإيراني، هو حضور الشعب وثقافته وفكره واعتقاده”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here