موظفو ‘ميتا’ يعترضون على تحيز منصات شركتهم ضد الفلسطينيين

204

شفقنا-بيروت-
عبّرت مجموعة من موظفي شركة “ميتا” عن خيبة أملها واندهاشها إزاء التحيز في الشركة ضد المحتوى الداعم للفلسطينيين، مشيرة إلى أن بيانات مسؤولي الشركة المتحيزة لجانب واحد والرقابة الخارجية تقوض الثقة في منصات “ميتا” المختلفة (فيسبوك، انستغرام، واتساب).

وقال الموظفون في رسالة موجّهة إلى الرئيس التنفيذي للشركة مارك زوكربيرغ إن المنشورات الداخلية المتعلقة بدعم الفلسطينيين قد خضعت للرقابة وجرى حذفها، متهمين الشركة بفرض رقابة على أيّ معارضة.

وأضاف الموظفون أن الشركة قامت بإزالة “أي دعم مفتوح لزملائنا الفلسطينيين أو الملايين الذين يواجهون أزمة إنسانية في فلسطين في منتديات الشركة مثل Workplace”.

وجاء في الرسالة: “بينما نعرض بصوت عالٍ عبارة “صوتك موضع تقدير”، يتم استخدام CEE كغطاء لحذف الآراء المعارضة وإسكات الموظفين الذين ربما يبحثون ببساطة عن العزاء من زملائهم في العمل أو يزيدون الوعي حول بناء منتجات أكثر أمانًا”.

وقال الموظفون إن “أي ذكر لفلسطين يُحذف” من المنتديات الداخلية، بما في ذلك منشورات الموظفين التي تعبر عن الحزن، وتشير إلى يوم حددته الأمم المتحدة لدعم الفلسطينيين، وتضمنت روابط لجمع التبرعات للأشخاص في غزة.

وطالبت الرسالة بتحسين عام في جهود دمج الشركات في ميتا وطلبت من الشركة التوقف عن حذف المنشورات الداخلية للموظفين “لتعزيز بيئة شاملة حيث تشعر جميع المجتمعات بأنها مرئية ومسموعة وآمنة”. كما طلبت موارد مخصصة للتحقيق في مزاعم الرقابة على تطبيقاتها وأن تصدر القيادة “بيانًا عامًا يحث على وقف فوري ودائم لإطلاق النار في غزة”.

وقال كاتبوا الرسالة إنهم نشروا لأول مرة نسخة منها داخليًا، وإن أكثر من 450 زميلًا وقعوا عليها قبل أن تحذفها الشركة.

وأكد الموظفون أن بيانات مسؤولي الشركة المتحيزة لجانب واحد والرقابة الخارجية تقوض الثقة في منصات ميتا.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قد اتهمت شركة ميتا، بأنها تعمل على إسكات الأصوات المؤيدة للفلسطينيين على فيسبوك وإنستغرام منذ بداية العدوان الإسرائيلي على غزة .

وكان مجلس الرقابة المستقل في ميتا قد انتقد الشركة لإزالتها منشورات تظهر المعاناة الإنسانية جراء العدوان والحصار والمجازر.

وكانت شركة ميتا قد أغلقت صفحات مدافعة عن فلسطين في مدينة نيويورك، على “إنستغرام”، بالإضافة إلى صفحات أخرى.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.