ضيوف الرحمن يبدؤون مناسكهم

18

شفقنا- بيروت-
مع بدء موسم الحج لهذا العام، كشفت وزارة الحج والعمرة السعودية عن اتخاذها عددًا من الإجراءات الأمنية واللوجستية لضمان إتمام هذه المناسك، موضحة سبب إلغاء العديد من تصاريح حجاج الداخل.

وقالت الوزارة، إن غالبية حجاج الداخل حصلوا على التطعيمات اللازمة، وأصدرت تنويهاً “لبقية حجاج موسم حج 1445هـ للمسارعة بالحصول على لقاح الحمى الشوكية النيسيرية، تفادياً لإلغاء تصاريحهم”، موضحة أن “90% من حجاج الداخل استوفوا الشروط الصحية الوقائية المتعلقة بتلقي اللقاحات اللازمة”، وأضافت: “امتنع عدد محدود من حجاج الداخل عن تلقي اللقاح، مما أدى لإلغاء تصاريح الحج الخاصة بهم”.

وفي سياق متصل، أعلنت السعودية أن قواتها الأمنية أبعدت من مكة أكثر من 300 ألف شخص غير مسجلين لأداء الحج، قبل أسبوع من بدء مناسكه.

ومن بين من تم إبعادهم في الأيام الأخيرة من مكة 153,998 أجنبيًا جاؤوا بتأشيرات سياحية بدلاً من تأشيرات الحج، وفق ما أوردت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس”.

كما أبعدت السلطات 171,587 آخرين يقيمون في السعودية لكنهم ليسوا من سكان مكة وليست لديهم تصاريح الحج، وفق المصدر ذاته.

مدير الأمن العام

هذا، وأكد رئيس اللجنة الأمنية للحج ومدير الأمن العام السعودي الفريق محمد البسامي “جاهزية القوات الأمنية للتعامل مع كل ما يمس الإخلال بالأمن والنظام، ومنع كل الأعمال المؤثرة في أمن وسلامة ضيوف الرحمن”، مشيرًا إلى أن هناك تكثيفًا للوجود الأمني على مدار الساعة، بما يضمن رصد كل أنواع البلاغات والملاحظات الأمنية والاستجابة السريعة واتخاذ الإجراءات اللازمة”.

ومنذ السبت الماضي، وصل أكثر من 1.3 مليون شخص مسجل إلى السعودية لأداء فريضة الحج، بحسب السلطات.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

The reCAPTCHA verification period has expired. Please reload the page.