عبداللهيان: دعمنا للأسد يأتي من منطلق انه الرئيس الشرعي

112

شفقنا- بيروت- أكد مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين أمير عبد اللهيان، بان الحل للازمة السورية سياسي فقط وان دعم ايران للرئيس السوري بشار الأسد ياتي من منطلق انه الرئيس الشرعي.
وخلال استقباله بطهران لوزير الدولة للشؤون الخارجية السويسري ايف روسيه، شدد عبد اللهيان على ان ايران تعتبر الشعب السوري بانهم هم الاصحاب الاساسيون لسوريا والذين لهم الحق في تقرير مصيرهم بانفسهم من دون ضغوط الارهابيين والتدخلات الخارجية.
وأوضح ان بلاده تدعم مفاوضات جنيف التي تقام بمبادرة من منظمة الامم المتحدة وتعتبر الحل السياسي فحسب بانه طريق الحل الوحيد للازمة في سوريا. واشار الى النمو المتزايد للجماعات الارهابية في المنطقة واشار الى ترابط الاحداث في سوريا والعراق والعلاقة بين الجماعات الارهابية فيهما.
واعتبر تصعيد اجراءات انشطة بعض الجماعات المسلحة في سوريا نهجا معيقا وانتهاكا لاتفاق الهدنة يمكنه عرقلة مسيرة المحادثات السياسية.
الى ذلك، علمت “سبوتنيك” من مصدر إيراني مطلع، أن ” عبد اللهيان، سيعين في القريب العاجل سفيرا لإيران في العاصمة العمانية مسقط، وسيتم تعيين السيد محمد فرازمند، السفير السابق لإيران في البحرين، كمساعد لوزير الخارجية في الشؤون العربية والأفريقية”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here