السلطات البحرينية تخلي سبيل رادودين بعد اعتقالهما من العزاء المركزي

93

شفقنا- بيروت- اعتقلت السلطات البحرينية الرادودين فاضل الدرازي ومحمد الدرازي تزامنا مع مشاركتهم في موكب العزاء المركزي السنوي في دوار 17 بمدينة حمد دون معرفة الأسباب.

وقالت مصادر خاصة إن السلطات الأمنية اعتقلت الرادودين في إطار الحملة الممنهجة تجاه الشعائر الحسينية التي شهدت تصاعداً غير مسبوقاً هذا العام.

وذكرت المصادر إن السلطات أخلت سبيل الرادودين الدرازي بعد اعتقالهم، بذلك ارتفع عدد الاعتقالات إلى أكثر من 25 اعتقالاً أخلي سبيلهم خلال ساعات من الاعتقال عدا الخطيب الحسيني السيد علي سيد سعيد.

و غالبية الاعتقالات والاستدعاءات جرت بسبب “الدعاء” إلى أعلى مرجعية دينية في البحرين والخليج سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم، فيما تم اعتقال ما لا يقل عن 15 مواطناً أثناء تركيبهم سواد محرم وأخلي سبيلهم بعد توقيعهم على تعهد بعدم معاودة تركيب أية مظاهر دينية.
اللؤلؤة

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here