تخمينات حول انضمام روسيا إلى الناتو تثير زوبعة في بولندا

111

شفقنا- بيروت- وصف وزير سابق للخارجية البولندية وزير دفاع بولندا بالقبح، متهما إياه بتشويه كلامه.

وقال رادوسلاف سيكورسكي الذي تولى وزارة الخارجية في الفترة منذ عام 2007 حتى عام 2014، عبر موقع “تويتر”: “زعم القبيح إنتيك (وزير الدفاع إنتوني ماتسيريفيتش) أنني قلت إن روسيا ستصبح عضوا في الناتو (حلف شمال الأطلسي) في أقرب وقت”.

وكان ماتسيريفيتش قد ردد المعزوفة القائلة بأن روسيا تشكل خطرا على بولندا، معلنا أمام البرلمان البولندي في 11 مايو/أيار 2016، أنه بينما “أشارت كل الدلائل إلى اقتراب النزاع الأسوأ”، أعلنت الحكومة السابقة أن أمن البلد غير معرّض للخطر من جانب روسيا، فيما أعرب وزير خارجية الحكومة السابقة عن اعتقاده بأن روسيا ستصبح عضوا في الناتو في أقرب وقت.

ووفقا لقناة “تي في إن 24” إحدى قنوات التلفزيون البولندي، قال سيكورسكي في عام 2009، إنه من الممكن أن تصبح روسيا عضوا في الناتو في حال تلبية عدد من الشروط. ثم أدلى سيكورسكي برأي مماثل في عام 2010.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here