بري: وحده غضب الطبيعة قد يؤثر على اجراء الانتخابات لكن ليس اي احد آخر

85
شفقنا- بيروت-
شدد رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​ على انه “لا تمديد لمجلس النواب وإن ليوم او اثنين. الانتخابات ستجرى في موعدها وسيذهب الجميع اليها. لكن ايضاً لا بحث على الاطلاق في تعديل ​قانون الانتخاب​ الجديد كما يطرح البعض، او يحاول ان يوحي بوجود ورشة نيابية للتعديل. هذا موقفي على الاقل. وُضع القانون الجديد كي يطبق، لا كي يصير الى المطالبة بتعديله قبل ان نبصر تطبيقه للمرة الاولى في احسن الاحوال. بنوده واضحة، والجميع وافق عليها، وصوّت بعد مخاض طويل”.
ورأى في حديث لـ”الأخبار” انه “لا يوجد اسباب تقنية لعرقلة تطبيقه. اذا لم يُتح انجاز ​البطاقة الممغنطة​ فإن الحل يكمن في القانون نفسه، وهو ان يقترع الناخبون ببطاقة الهوية، لكن في اماكن قيودهم وليس في اماكن سكنهم على نحو ما اوصت به البطاقة الممغنطة. الوقت لم يعد يسمح بانجازها. قلت مرة تلو مرة نجري الانتخابات الآن بما هو متوافر، وهي بطاقة الهوية، على ان يصير في غضون السنوات الاربع المقبلة الى انجاز البطاقة الممغنطة. بذلك يصبح امامنا متسع كاف من الوقت، في الامكان معه توزيع مليون بطاقة في السنة عوض ان نعمد الآن الى توزيع مليون بطاقة في الشهر الواحد قبل الوصول الى انتخابات ايار، وهو امر مستحيل. على مهل يحضّرون لانجاز البطاقة الممغنطة ما ان ننتهي من الانتخابات المقبلة”.
وأضاف “ليس مسموحاً بعد الآن ان لا نجري انتخابات نيابية بعد ثلاثة قوانين تمديد. لا يمكن الدفاع عن اي تمديد ولا القبول بالكلام عنه حتى. لا يحدثنني احد بظروف استثنائية تحول دون اجرائها. وحده غضب الطبيعة قد يؤثر على اجرائها لكن ليس اي احد آخر. الانتخابات واقعة في موعدها”.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here